::أوزار فكر حر::
 
مكتبة الصورالرئيسيةجديد أوزاربحـثmp3 mizالتسجيلدخولzrbaSlow
<div style="background-color: #000000;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

 ابني يسألني..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شهرزاد

avatar

نقرات الاعجاب 25
رصيد النقاط 262

مُساهمةموضوع: ابني يسألني..   الجمعة 26 ديسمبر - 9:48





ابني يســألنـي د. عبدالرحمن صالح العشماوي

(ألحَّ عليَّ ابني زياد ذو الأحد عشر عاماً بأسئلةٍ دامية فكانت هذه القصيدة، وهي أسئلة حائرة في أذهان أجيالنا الصاعدة)

ابني يسائلني، والقلب مكتئبُ

إلى متى هذه الأحوال تضطربُ؟

إلى متى أمَّتي تبقى على جُرُفٍ

هارٍ يحاصرها الإعياء والتَّعَبُ؟

إلى متى يا أبي تبقى مَواجعُنا

ناراً من الحزن في الأعماق تَلْتَهِبُ؟

إذا نظرتُ إلى التِّلفاز أرْعبني

طوفان ظلمٍ، له في أرضنا صَخَبُ

وحين أصغي إلى الأخبار يُلْجِمُني

خوفٌ، له في حنايا مُهجتي شُعَبُ

فلست أسمع إلا صوتَ أمَّتِنا

تَئِنُّ، والمعتدي يسطو ويغتصبُ

ولست أُبصر إلاَّ وَجْهَ طاغيةٍ

لكلِّ فعلٍ من العدوانِ يرتكبُ

إذا نَظَرْتُ إلى الأقصى، رأيتُ يداً

للمعتدي، بدماءِ النَّاس تَخْتَضِبُ

وإنْ نظرتُ إلى آفاقِ غزَّتنا

رأيتُها بنقاب الحزنِ تَنْتَقِبُ

تَبيتُ في ظلمات الحزنِ، يهجرها

في ليلها المُدْلَهِمِّ البدرُ والشُّهُبُ

وإنْ نظرت إلى بغدادنا احترقتْ

أوراقُ صبري وأَوْرى زَنْده الغَضَبُ

ماذا أعدِّد من أحداث أمتنا

وكيف يَروي الأسى مأساة مَنْ نُكِبُوا؟!

إني لأسألُ نفسي: كيف تنفعني

هذي الدفاترُ والأقلامُ والكتبُ؟!

وكيف ينفعني تعليمُ مَدْرستي

وشمس إِحساسنا بالأمنِ تحتجبُ؟

وكيف أطمع في تحقيق أمنيتي

وأمتي خَلْفَ باب الذُّلِّ تنتحبُ؟!

أبي العزيزَ، أَجِبْني: كيف تحملني

رِجْلاي والدَّرْبُ فيه الخوفُ والرَّهَبُ؟!

أما ترى يا أبي آفاقَ أمَّتِنا

فيها الدُّخانُ، وفي أوطانها الشَّغَبُ

أموالُ أمتنا في الأرض سائحةٌ

ونحن عند فُتاتِ الحُزْنِ نَحْتَرِبُ

مستقبلي أيُّها المحبوب أرَّقني

أخاف ممَّن بنا في عصرنا لَعِبوا

بُنيَّ - مَهْلَك - فالدنيا لها خُلُقٌ

من التلوُّنِ، فيه الحالُ تنقلبُ

يضيع فيها مَنْ اغترُّوا بزينتها

ومَنْ على متنها نَحْوَ الرَّدَى ركبوا

في هذه الأرض أسبابٌ، مَن انصرفوا

عنها، فليس لهم في نَيْلِها أَرَبُ

فكم تَواثبَ قومٌ بعدما عثروا

وكم تعثَّر قومٌ بعدما وثبوا

وكم تمكَّن قوم بعدما انهزموا

وكم تضعضع قوم بعدما غلبوا

بُنيَّ ما زال في الدنيا لذي خُلُقٍ

مكانةٌ تتسامى عندها الرُّتَبُ

وما يليق بنا يَأْسٌ ونحن على

هَدْيٍ من الملَّةِ الغرَّاءِ نحتسِبُ

خُذْ يا بُنَيَّ بأسباب النجاح فكم

نال المجدُّون ما راموا وما طلبوا

صوتُ الهزيمةِ صوتٌ لا مكانَ له

عند المجاهدِ مهما زادتِ الكُرَبُ


_________________
حصريا على أوزار فيديو الرسالة 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://imanghassanghalayini.ahlamuntada.com
شهرزاد

avatar

نقرات الاعجاب 25
رصيد النقاط 262

مُساهمةموضوع: رد: ابني يسألني..   الجمعة 26 ديسمبر - 9:50





وقد رد الفنان السعودي عبد الرحمان عما ورد عن سؤال الابن قائــلا

ألم يسأل ابنك.. كيف يعتدون علينا وعلى إسلامنا وغيره ويزوروننا ونزورهم ويدرس أبناؤنا في بلادهم ويعملون لدينا خبراء وأطباء ويساهمون معنا في بناء النهضة العملاقة، كيف يكونون أعداء وهم يعيشون بيننا ونعيش بينهم؟

ألم يسأل ابنك لماذا نهضت الصناعة في ماليزيا؟.. أليست بلاد مسلمين.. لماذا لم يهجم عليها الأعداء؟ أليست دبي علامة من علامات النهضة العمرانية والاقتصادية؟.. لماذا لم يمنعوها.. لماذا لم يهجموا عليها؟ أليست النهضة العملاقة في المملكة العربية السعودية العمرانية والاقتصادية والصحية والتي أصبحت مقصداً لإجراء العمليات الصعبة من أنحاء العالم لماذا لم يهجموا عليها؟ ولماذا لم يقفوا ضدها؟

انتشار الجامعات في المملكة وفي كل بقعة ألا يغيظ هذا الأعداء لماذا لم يهاجمنا الأعداء؟

أليست مكة المكرمة هي منبع الإسلام ومع هذا تتم توسعة الحرم في كل عهد سعودي وآخرها في عهد خادم الحرمين الملك عبدالله حيث تمت توسعة المسعى والحرم.. لماذا لم يقف الأعداء ضد نهضة مكة وتوسعة الحرم؟

أليست المدينة المنورة عاصمة محمد صلى الله عليه وسلم ويفد إليها سنوياً ملايين الزوار ويخرج منها سنوياً ملايين النسخ من القرآن الكريم إلى كل مسلم فوق كل أرض وتحت كل سماء.

لماذا لم تخبر ابنك بأن السياسات الخرقاء والجهل بالسياسة والحقد والحسد تؤدي إلى التهلكة وإلى خراب الديار.

لماذا لم تخبر ابنك بأن القدس كانت في يد العرب وعندما صاح الصائحون ونعق الناعقون (في البحر حنغرأكم - في البر حندفنكم) وسلّموا القدس مع الضفة الغربية والجولان على طبق من ذهب إلى الأعداء.

لماذا لم تخبر ابنك بأن من غزا الكويت وحشد جيشه على حدودنا هو من جلب على العراق العار والدمار؟

لماذا لم تخبر ابنك بأن من اجتمعوا في مكة المكرمة وتحت الكعبة المشرفة ذهبوا ليتفرقوا ويختلفوا وليكونوا دولة جديدة بالحديد والنار وهم سبب تجويع شعبهم؟

لماذا لم تخبر ابنك لماذا لا يُوجد رئيس في لبنان؟

شاعرنا الكبير ألم يسألك ابنك من الذي فجَّر في العليا وقتل الناس؟

من الذي فجَّر مجمع المحيا السكني؟

من الذي فجَّر في الحمراء؟.. من الذي فجَّر في الخُبر؟

من الذي حاول تفجير وزارة الداخلية؟

ألا يوجد من زملاء ابنك ابن شهيد ويسألك من قتل والده؟

من الذي فجَّر في مكة المكرمة قبل عدة سنوات؟

من الذي هجم على الحرم المكي واحتله عام 1400 للهجرة؟

من الذي يفجِّر في الجزائر وفي المغرب؟.. من الذي يخطف السياح في مصر واليمن؟

لماذا لا تخبر ابنك بأن نفراً من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم تحدوا المشركين وكانت بينهم وبين المسلمين حروب وباتوا بين ظهرانيهم فهجم عليهم المشركون وهم يصلون وقتلوا منهم تسعة عشر شخصاً وذهبوا للرسول صلى الله عليه وسلم الذي لم يحمل خطأهم غيرهم وقال لهم: من بات بين ظهراني المشركين فذمة محمد بريئة منه (وربعنا) يطلقون صواريخ أبو ريالين مع أنهم غير مخولين عن دولتهم ولا من شعبهم ولم يستشيروا أمتهم ثم يحمّلون المسؤولية لغيرهم.

لماذا لم يسألك ابنك عن تفوق الغرب في الصناعة والحضارة والعلوم والاقتصاد؟

أرجو ألا تجيبه بأن آباءنا وأجدادنا وأخوالنا وأعمامنا سابقاً عملوا كذا وكذا وأن ابن فرناس طب من فوق ظهر عمارة ومات فله الفضل في الطيران.

بل أفهمه الحقيقة فإن الأستاذ إبراهيم البليهي يقول إذا تعلمنا أننا جهلة عرفنا مكامن الجهل فحاربناه.

أرجوك اشتر لابنك كتاب: بنية التخلف للأستاذ إبراهيم البليهي ففيه الإجابة.

وختاماً أرجو ألا ترد عليّ فأعرف أنك فصيح اللسان ولديك مفردات عظيمة تبهر الألباب وتفتن عشاق اللغة والفلسفة والمقالة (ولا تفتن أصحاب المصانع والصناعة).

أخشى ما أخشاه أن يفتن الجميع بشعرك وقولك فتكون حجتك أقوى والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: إني لأحكم لأحدكم بألحن حجته.. وأرجو أن نرى لك قصيدة وطنية تتحدث عن التنمية وعن الجهاد الأكبر والسلام عليكم.



عبد الرحمن الخطيب
فنان سعودي


_________________
حصريا على أوزار فيديو الرسالة 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://imanghassanghalayini.ahlamuntada.com
Bony

avatar

نقرات الاعجاب 21
رصيد النقاط 161

مُساهمةموضوع: رد: ابني يسألني..   السبت 19 يونيو - 8:35

والله مش عارفه اقول ايه
غير مشكوووووووووور








تسلم حبيب قلبى من كل شر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fadlshaker.roo7.biz
 
ابني يسألني..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
::أوزار فكر حر:: :: المنتديات الترفيهية :: عالمي البريئ-
انتقل الى: